بيان صحفي

عزيز رباح يحث المدن لمراجعة أنظمة الإنارة العمومية

img

أشرف عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، يوم الأربعاء 13 مارس 2019 بالدار البيضاء، على افتتاح الدورة الخامسة للقاءات الإفريقية حول النجاعة الطاقية، تحت شعار "النجاعة الطاقية -الإنارة العمومية والمدن الذكية".

وينضوي هذا الحدث، الذي نظمته وزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، بمبادرة من مجموعة AoB وبشراكة مع الوكالة المغربية للنجاعة الطاقية، في إطار تعزيز النجاعة الطاقية على الصعيدين الوطني والقاري ودعم جهود التواصل والتوعية بشأن النجاعة الطاقية عند الفاعلين المعنيين.

وقد أبرز السيد الوزير، في كلمة افتتاحية له بالمناسبة، بأن هذا اللقاء، يعد فرصة لمناقشة المواضيع والتحديات الرئيسية للنجاعة الطاقية بالمغرب ومختلف حلول النجاعة الطاقية بما في ذلك تلك المتعلقة بأحدث التقنيات وأدوات التمويل والمبادرات التي تقوم بها الجماعات الترابية والقطاعات الوزارية المعنية.

كما أكد السيد الوزير على أهمية موضوع هذه الدورة المتعلق بدور النجاعة الطاقية في تحسين خدمة الإنارة العمومية وتطوير مدن ذكية ومستدامة، وعلى الفرصة التي يتيحها هذا اللقاء لتبادل التجارب الناجحة من أجل تعزيز مفهوم المدن المستدامة.

وقد ضم هذا اللقاء مهنيين من القطاع الطاقي والمدن بالإضافة إلى خبراء في النجاعة الطاقية من المغرب ودول أخرى لمناقشة مواضيع متعلقة بحكامة المدن، بما في ذلك مكانة الإنارة العمومية في النموذج الاقتصادي "الذكي" الجديد من أجل إدارة المدن والأقاليم.

كما عرف اللقاء حضور منتخبين وفاعلين في مجال الإنارة العمومية وهيآت التمويل، وعرض بعض المشاريع الوطنية الناجحة المنجزة، إضافة إلى تنظيم مجموعة من الندوات تتعلق بدور الإنارة الفعالة في تطوير المدينة المستدامة والحلول التكنولوجية للإنارة العمومية والمدن الذكية. كما تم تقديم بعض النماذج الناجحة في مجال الإنارة العمومية بأوروبا وأفريقيا وكذا آليات تمويل المشاريع.