بلاغ صحفي

عزيز رباح يبرز مؤهلات إفريقيا بالمنتدى الدولي للأمريكيتين

img

على هامش المنتدى الدولي للأمريكيتين في مونتريال، سلط السيد عزيز رباح الضوء على مميزات التطور الاقتصادي لأفريقيا. وفي هذا الصدد، أبرز وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة أن "إفريقيا لديها مميزات اقتصادية تمكنها من لعب دور مهم على الساحة العالمية.

وقال السيد رباح في نقاش في مؤتمر مونتريال للمنتدى الدولي للأمريكيتين حول "ما إذا كان المستقبل يدعو أفريقيا؟ أن القارة بدأت تكتسب الاستقرار وتتحول من سوق للمستهلكين إلى سوق للمنتجين".

وفي هذا السياق، دعا إلى دعم هذا خيار تهدئة القارة والمساهمة في تسوية النزاعات من أجل تحقيق استقرار أفضل في أفريقيا. وبالإشارة إلى قطاع الطاقة، سلط السيد رباح الضوء على الإمكانات التي تحظى بها إفريقيا، مما يتيح لها لعبً دور أساسي في الانتقال الطاقي العالمي.

وتابع أن تحقيق هذا الهدف يتطلب اعتماد سياسات واضحة للانتقال إلى الطاقات المستدامة والتمويل المناسب وإطار تشريعي لصالح الاستثمار الخاص وتكامل الأسواق وشبكات الطاقة وبناء القدرات.

واستشهد في هذا الإطار بالعديد من حالات البلدان المنخرطة في إصلاحات اقتصادية هيكلية لتشجيع الاستثمار ونقل التكنولوجيا وكذا التكامل الإقليمي، مشيرًا في هذا الصدد إلى أن الروابط الطاقية بين إفريقيا والقوى الاقتصادية العالمية أصبحت أكثر قوة.

وبالإشارة إلى النموذج المغربي، أكد السيد الوزير أن المملكة ملتزمة بتحقيق الانتقال الطاقي، مذكرا أن قيمة النموذج المغربي قد تم الاعتراف بها من قبل المؤسسات الدولية، ولا سيما الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (IRENA) والوكالة الدولية للطاقة (IEA). وقد تميز المنتدى بمشاركة السفيرة المغربية في كندا، سريا عثماني، إلى جانب مجموعة من مختلف الشخصيات الدولية.