بلاغ صحفي

الطاقات المتجددة في المغرب، طاقات نظيفة تنتج بموارد وطنية

img

أشاد السيد عزيز رباح خلال تصريح أدلى به للقناة الثانية خلال اليوم الثاني من زيارته لجهة العيون الساقية الحمراء بالدور الهام الذي تلعبه محطات الطاقات المتجددة في بلادنا بحيث تمدنا بطاقة نظيفة تنتج أساسا بموارد وطنية.

واستأنف السيد الوزير صبيحة يوم الثلاثاء 30 ابريل 2017 زيارته لهذه الجهة بالتوجه الى محطة الدشيرة الشمسية حيث وقف على المنشآت والتجهيزات بهذه المؤسسة و تابع مختلف الشروحات المقدمة إليه من طرف موظفي هذه المؤسسة كما قام بجولة ميدانية في مختلف أطراف المؤسسة التي تبلغ مساحتها 240 هكتار كما تصل طاقتها الكهربائية الى 65 ميجاواط.

بعد ذلك توجه السيد الوزير الى المؤسسة المعدنية الهامة فوسبوكراع التابعة للمكتب الشريف للفوسفاط والمتواجدة ببوكراع بإقليم العيون ثم قام بمعية السيد مدير مؤسسة فوسبوكراع بزيارة ميدانية لمختلف مواقع هذه المؤسسة ووقف باهتمام على مختلف التجهيزات التي تتوفر عليها هذه المؤسسة .

كما قام السيد عزيز رباح بزيارة الى مصنع التحويل و المعالجة المتواجد بمدينه المرسى والتابع لمؤسسة فوسبوكراع حيث وقف على التجهيزات والمنشآت والاليات وكذا المشاريع المزمع إنجازها بالمؤسسة كما تابع عرضا قيما حول النشاطات الاجتماعية التي تقوم بها مؤسسه فوسبوكراع في المنطقة في مجال التشغيل و الإعانات المدرسية وكذا الخدمات الصحية.

وتوجه السيد عزيز رباح بعد ذلك إلى فم الواد بإقليم العيون حيث تتواجد المحطة الريحية التي تبلغ طاقتها الكهربائية 50 ميجا واط. وتتمثل وظيفة هذه المحطة اساسا في تزويد مصنع التحويل والمعالجة فوسبوكراع بالطاقة.

وشكلت المحطة الحرارية بالعيون والتي تبلغ طاقتها الكهربائية 93 ميجاواط، اخر محطة في سلسلة الزيارات التي قام بها السيد الوزير إلى جهة العيون الساقية الحمراء.

للإشارة فقد كانت زيارة السيد وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة لجهة العيون الساقية الحمراء مناسبة لحث المسؤولين والمنتخبين المحليين على استمرار وتظافر الجهود للمضي قدما في تطوير وتحسين الخدمات الاجتماعية المرافقة للأنشطة الصناعية الطاقية والمعدنية للمؤسسات المذكورة لاسيما في مجالات التشغيل والاعانات الاجتماعية والخدمات الصحية.